حقائق

"في وثائق".

قال علي عليه السلام لكميل بن زياد رضوان الله عليه: ما من حركة إلاّ وأنت محتاج فيها إلى معرفة.... وكذلك اليوم، كلنا يحتاج الى معرفة ماذا أصاب الأمة الاسلامية، الاسباب والدوافع، الحلول الممكنة، وكيفية تطبيق الحلول. من جهة اخرى ، التاريخ لايرحم. حقيقة لايمكن انكارها، وهذه بعض الحقائق، لعلنا نتذكر أو نخشى، فهل من مدكر؟

اسلام الامارات او اثيوپيا؟

دبي، الوجه الآخر(!)

الاسلام في دبي

النفيسي يسخر من الامارات

١١ مليون دولار كريسمس الامارات

صفحات مشرقة و مواقف لاتُنسی

الصراع على ولاية العهد في ابو ظبي

ذكرت نشرة انتليجنس اون لاين في عددها الاخير ( وهي نشرة استخباراتية توزع على المشتركين فقط وتصدر بالانجليزية والفرنسية ) ان الصراع على ولاية العهد في ابو ظبي حتى قبل موت الشيخ خليفة قد بدأ فعلا بين اثنين من ابناء الشيخ زايد هما الشيخ منصور والشيخ عيسى ولكن النشرة لم توضح السبب في  استبعاد الاخرين من هذا السباق .. الزميل اسامة فوزي المختص بالشئون الاماراتية والذي انجز كتابا بعنوان ( عيال زايد ) يعمل الان على نشره قال ان  الصراع بين الشيخين منصور وعيسى هو امتداد لصراع قديم في الاسرة النهيانية .. واضاف ان مشيخة دبي تدعم الشيخ منصور لانه متزوج من  الشيخة منال ابنة حاكم دبي وبالتالي فان دبي تطمع  بحكم مشيخة ابو ظبي من خلال هذه المصاهرة وقد يتسلم حفيد حاكم دبي حكم مشيخة ابو ظبي في قادمات الايام وهو حلم طالما راود ال المكتوم

اما الشيخ عيسى فهو الاخ غير الشقيق لمنصور ولمحمد بن زايد ولاولاد فاطمة الكتبي الاقوياء الذين يسيطرون الان على المشيخة .. عيسى هو ابن  الشيخة امنة الخيلي وهي من قبيلة قوية وكبيرة في مدينة العين وكان اخوها ( عيسى ) تلميذا للزميل اسامة فوزي ... ال الخيلي ومعهم ال محمد التي تنتمي اليهم الشيخة حصة ام رئيس الدولة الحالي يدعمون الشيخ عيسى لهدفين .. اولا سحب المشيخة من اولاد فاطمة .. وثانيا للحيلولة دون سيطرة دبي على مشيخة ابو ظبي من خلال الشيخ منصور

وكانت عرب تايمز قد نشرت خبرا عن كتاب الزميل فوزي يبين جانبا من الصراع بين ( عيال زايد )  ..هذا نصه

1- نبذة تاريخية عن آل نهيان حكام امارة ابوظبي

2- لماذا يعتبر اولاد الشيخ محمد بن خليفة بن زايد بن خليفة بن شخبوط بن ذياب بن عيسى بن نهيان بن فلاح بن ياس احق بالحكم من سلالة الشيخ زايد وكيف عمل زايد على تحجيم دور محمد واولاده حمدان ومبارك وطحنون وسيف وخليفة وسرور وسعيد .

3- لماذا تزوج الشيخ زايد من الشيخة حصة بنت عمه وكيف دخلت فاطمة الكتبي ضرة عليها؟

4- الشيخ خليفة ولي العهد ووحيد امه حصة كيف اصبح رئيساً للدولة بعد وفاة والده ولماذا وصف في تقارير صحفية من دبي بانه يملك ولا يحكم ... وما اثر فضيحة ابنه سلطان بن خليفة ورشوة مركز خليفة الطبي في كسر شوكة خليفة لصالح اولاد فاطمة ... هل يقبل ولداه سلطان ومحمد التنازل عن الحكم لابن فاطمة؟ وكيف حصلت عرب تايمز على 91 وثيقة تتعلق بفضيحة المركز الطبي والرشاوى التي قبضها الشيخ سلطان بن خليفة؟

5- ما هو دور ال مكتوم في عزل الشيخ سلطان بن زايد من اهم منصب في ابو ظبي وهو منصب قائد الجيش وكيف كادوا لابنه هزاع وسحبوا منه بطولة انتزعها بكفاءة من بين براثن ال مكتوم وفي مضاربهم؟

6- فاطمة واولادها ... كيف دس الايرانيون فاطمة في قصر زايد؟

7- محمد بن فاطمة ... حياته في ابوظبي ولبنان والقصر المغربي وعلاقته بالمطربة عزيزة جلال وفترة اقامته في بريطانيا ... علاقته بابن لادن ... تجنيده في جمعية الاصلاح في دبي ... عمولاته عن صفقات السلاح ... اسرار زواجه من سلامة بنت حمدان

8- حمدان بن فاطمة ... علاقته بالدكتور عبد الحافظ الكردي ... كيف وصل الى منصبه كوزير خارجية ... لماذا زوجته امه بشمسة بنت حمدان ... اسرار صراعه مع اخيه من ابيه (فلاح) الذي ترك ادارة النفط في ابوظبي والتحق بوزارة الخارجية ... ما موقف حمدان من الدعوى المقامة على اخيه بتهمة التحرش الجنسي ... دوره في الاتصالات الاماراتية الاسرائيلية وعلاقته برحلة محمد العبار الى تل ابيب .... وكيف كسر الصحفي عبدالله رشيد عينه؟

9- هزاع بن فاطمة ... من المنطقة الحرة الى جهاز المخابرات ... هل مات حمودة بن علي ام قتل ... دور هزاع في التجسس على اولاد عم ابيه وعلى اخيه خليفة ... عاصفة في بيت هزاع بعد طرد محمد بن بطي آلحامد من جميع مناصبه وموقف ابنته موزة - زوجة هزاع- والزواج السري لهزاع بعارضة ازياء لبنانية التقاها في ميريديان ابوظبي

10- سعيد بن زايد ... لماذا يصفه اخوانه بالطويل الابله ولماذا حصروه بوظيفة مسئول عن المراكب في الميناء؟ هل تحالف سعيد مع سلطان ولماذا يتكتم على علاقاته النسائية !!!

11- عيسى بن زايد ... ماذا اخذ عن خاله صالح بن بدوة وعن امه آمنة ... ولماذا ورط اخاه من امه ناصر ... كيف آلت اليه وزارة الاشغال وهل كانت له علاقة بطرد مدير بلدية ابوظبي السوداني الجنسية محمد بن عوض الكريم ... لماذ يتردد الشيخ الصغير على الملهى الليلي في الشيراتون ولماذا ورد اسمه في كوبونات صدام ؟

12- نهيان بن زايد  علاقته بمغنيات الفيديو كليب ... لماذا يكتب اغاني باسم مستعار وهو (عاشق وتر) ... كيف احضروا له ممثلة الفيديو التركية التي ظهرت في كليب محمد المازم ... لماذا اختار ان يبني قصره في جميرا دبي ... ماذا يدور في هذا القصر وما حكاية الشريط المصور سراً داخل هذا القصر وكيف وصل الى عرب تايمز ... ولماذا يعتبر منصبه كقائد للحرس الاميري منصباً صورياً ولماذا اجبر على الزواج من ابنة محمد بن خالد آل نهيان؟

13- سيف بن زايد ... لماذا اختاروه وزيراً للداخلية ... وكيف يلعب ادواراً متوازنة بين اخوته من ابيه المتصارعين على الحكم من اولاد حصة وفاطمة وآمنة ... كيف لعب اخواله من دار الخيلي في ابعاده عن صراعات الحكم ... كلمة عن خاله تلميذي السابق عيسى الخيلي ... هل يحاول لجم جهاز امن الدولة الذي يترأسه اخوه هزاع؟ لماذا تتغاضى وزارته عن اوكار الدعارة التي بدأت تنتشر في فنادق ابوظبي؟

14- عبدالله بن فاطمة (دلوعة امه) ... ما حقيقة شذوذه ؟ ... لماذا اقام له ابوه اكبر عرس في تاريخ الامارات حين زوجه من ابنة الشيخ سيف ... حقيقة علاقته الحميمة جداً بعائلة مستشاره ابراهيم العابد ... لماذا تدخل في الصراع بين عبدالله وعبلة النويس ... حقيقة خلافه مع خاله المدير السابق لمؤسسة ابوظبي للاعلام ... ما حكاية المومسات اللواتي يعملن بوظيفة مذيعات ... والاهم من هذا لماذا لا يجرؤ على النظر في عيني الصحفي عبدالله رشيد؟

15- فلاح بن زايد ... كيف اصبح (صاروخاً)؟ ولماذا سلموه رئاسة نادي (غنتوت)!! ولماذا نقله ابوه من دائرة النفط الى ادارة المنظمات الدولية في وزارة الخارجية ... من هم عشاقه من الرجال في ابوظبي ... ولماذا سفّر الشيخ زايد احد موظفي دائرة النفط من التابعية اللبنانية بعد ضبطه مع فلاح ... حكاية فلاح في جنييف ولماذا اتهمه المدعي العام السويسري بالشذوذ الجنسي؟

16- طحنون بن فاطمة ... لماذا تكتم على علاقة امه بسكرتيرها الفلسطيني وصديقتها الايرانية في باريس ... كيف ادار شئون الدائرة الخاصة لابيه ... ولماذا وضعته امه على رأس بنك الخليج الاول ... لماذا زوجته امه من خولة بنت احمد السويدي وزير الخارجية السابق ؟؟

17- منصور بن فاطمة ... لماذا طلق عليا بنت محمد بن بطي وما حكايته مع منال ابنة محمد بن راشد ... كيف اصبح وزيراً ... وكيف تسبب في اكثر من ازمة داخلية بحكم مركزه كرئيس لمكتب ابيه ... لماذا منع سلطان بن خليفة من دخول غرفة الشيخ زايد في مستشفى مايوكلينيك

18- ناصر بن زايد ... هل شكل مع اخيه من امه وابيه عيسى وخاله صالح بن بدوة - مدير اعمال طحنون- محوراً بديلاً لمحور خليفة (حصة) ومحمد (فاطمة)!!

19- حامد بن زايد... حكايته مع ابنة حمد بن سهيل الخيلي رئيس الدائرة الاقتصادية

20- احمد بن زايد ... هل استطاع السيطرة على مداخيل النفط بحكم عمله في وزارة المالية وما هوم موقفه من خصخصة النفط؟ 

21- عمر بن زايد ... لماذا اختاره ابوه مرافقاً عسكرياً له ومع ذلك منعه من دخول قصور الروضة والمارينا (قرب المريديان)

22- خالد بن زايد ... يوصف بانه الابن الذي يلعب على حبلين ... ما هما ؟

23- ذياب بن زايد ... تداخل صلاحيته كمدير ديوان للرئاسة مع صلاحيات اولاد فاطمة هل تسفر عن تحيز لفسطاط الشيخ خليفة رئيس الدولة ؟

الدعارة في دبي !!

يوم بعد يوم تتكشف شبكات الدعارة في دبي وتسقط الواحدة تلو الاخرى فرغم ان الدعارة في الإمارات العربية المتحدة ممنوعة قانوناً, إلا أنها موجودة وبشكل ملحوظ في بعض إمارات الدولة خصوصاً المناطق السياحية مثل مدينة دبي وعجمان، كما أن التسهيلات الحكومية للاستثمار الأجنبي في البلاد أدى لوجود ثغرات كبيرة في قانون الهجرة الإماراتي مما جلب الكثير من النساء الأجنبيات خصوصا من شرق أوروبا ودول الإتحاد السوفيتي السابقة ودول جنوب وشرق آسيا وبعض الدول العربية، وذلك للعمل في المنشآات السياحية والفنادق والملاهي الليلية، ومنشآت الاستجمام فيما يتم إستغلالهن للعمل في الدعارة بشكل منظم يصعب السيطرة عليه من قبل الدوائر الرسمية، وكثيرا ما تغض الجهات الرسمية الطرف عن ممارسات البغاء في المنطاق السياحية.
فقبل اشهر قضت محكمة في دبي بحبس خمسة متهمين من الجنسية الفلبينية اتهمتهم النيابة العامة بجناية الاتجار في البشر بحق خمس فتيات من موطنهم. وأمرت المحكمة بسجن المتهم الأول لمدة خمس سنوات، فيما قضت بسجن المتهمين الآخرين لمدة ثلاث سنوات.
وجاء في أمر الاحالة من النيابة العامة إلى المحكمة وفق جريدة الإمارات اليوم أن المتهمين تمكنوا من استدراج الفتيات من خلال موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وأوهموهن بتوافر فرص عمل لهن، بقصد استغلالهن جنسياً. وبينت إحدى الضحايا أنه بعد أن تعرفت إلى المتهم الثالث عرض عليها فرصة عمل في الدولة، فوافقت على ذلك بسبب حاجتها إلى العمل، وتم إصدار تأشيرة زيارة لها، وتذكرة سفر، لكن المتهمين حجزوها عند وصولها إلى الدولة مباشرة، كما حجزوا جواز سفرها، وضربوها لإجبارها على ممارسة الدعارة، حيث رضخت لهم، وتعرفت إلى المجني عليهن الأخريات، اللائي شرحن لها أنهن أجبرن على العمل في هذا المجال، بعد استدراجهن إلى الدولة بالطريقة نفسها.
وقد سبق للسلطات الإماراتية أن أعلنت عن توقيف أكثر من 800 فتاة مغربية في الفترة ما بين 2001 و 2004 حيث عملت على ترحيلهن لاحقا، كما منعت من دخول أكثر من 460 فتاة مغربية إثر التأكد من أن عقود العمل التي حصلت من خلالها على التأشيرة كانت مزورة وان الغاية الرئيسية لاستقدامهن كانت العمل في مجال الدعارة، و ارتفعت في السنتين الأخيرتين أعدادهن بشكل كبير نتيجة ارتفاع عدد الشبكات العاملة في مجال تهجير الفتيات للعمل في دور الدعارة و "الكباريهات".
 
اوكرانيات أيضا
 
ليست المستهدفات بالدعارة فتيات المغرب فقط، ففي اب 2009 أعلنت السلطات الأوكرانية أنها تحقق مع عصابة دولية تتكون من إماراتيين، عراقيين، وروس يساعدهم أوكرانيون تمكنوا من إبرام صفقة لبيع خمسمائة فتاة أوكرانية للعمل في الدعارة، وأكدت التحقيقات أن العصابة تمكنت من جمع 9 مليون يورو من خلال الاتجار بالبشر، وكانت العصابة قد نشرت إعلانات على الانترنت لتوظيف عارضات أزياء للعمل في الإمارات، حيث تمكنوا من استدراج مائتي فتاة تتراوح أعمارهن بين السادسة عشر والخامسة والعشرين، حيث أجبرن جميعا للعمل في الدعارة، وتم إرسالهن إلى الإمارات، المانيا، وبريطانيا.
إلى ذلك، كشفت بعض التقارير أن المردود المادي الذي تذره تجارة العمليات المشبوهة في مجال الدعارة على أصحابها خلال السنة ما قبل الماضية زاد عن سبعة ملايير سنتيم(نحو 2 مليون دولار)، ناتجة عن تعاملات بين أفراد الشبكة و المتاجرة في فتيات في دول الإمارات و غيرها من دول الخليج حيث يسافرن بغرض العمل في فنادق ذات تصنيف عال، لكن لدى وصولهن يتم سحب جواز سفرهن، ويشغلن في دور مخصصة للدعارة.
لا شك ان للدعارة اربابها وشبكاتها الذين يجنون اموال طائلة من اعمالهم واذا كانوا وجدوا لهم موطئ قدم في دبي فان السلطة هناك تعمل على محاربتهم وكشفهم وانزال اشد العقوبات بهم.

الامارات هى أكثر دولة عربية تعتمد مخابراتيا على الموساد

أكد المفكر الأمريكى " يهودي" نعوم تشومسكى فى ندوة بجامعة كولومبيا الأمريكية تحدث فيها عن الثورة المصرية، أن مصر تواجه ظروف سياسية وتحديات صعبة و خصوصاً دعم بعض الدول العربية لبعض العناصر المعارضة للنظام السياسى ،مشيبرا - حسب موقع (المصريون) - إلى أن هناك عدة أسباب تجعل دولة مثل الإمارات تعادى نظام الرئيس مرسى فى مصر و تدعم المعارضة ومنها:

1. أن مشروع تطوير اقليم قناة السويس الذي يتبناه الرئيس المصرى محمد مرسي سيصبح أكبر كارثة لاقتصاد الامارات وخاصة دبي حيث إن اقتصادها خدمي وليس انتاجي قائم علي لوجستيات الموانئ البحرية، و أن موقع قناة السويس هو موقع إستراتيجى دولى أفضل من مدينة دبى المنزوية فى مكان داخل الخليج العربى الذى يمكن غلقه إذا ما نشب صراع مع إيران.

2. و قال بأن حقول النفط في الإمارات تتركز في إمارة أبو ظبي وأن كل امارة في دولة الامارات تختص بثرواتها الطبيعية فقط و دبى هى أفقرها موارداً طبيعية لذلك فهى تعتمد إعتماداً كلياً على البنية الأساسية الخدمية التى تقدمها للغير، و مشروع تطوير قناة السويس سيدمر هذه الإمارة إقتصادياً لا محالة خلال 20 سنة من الآن.

3. كما قال بأن الامارات هى أكثر دولة عربية تعتمد سياسيا ومخابراتيا على الموساد الاسرائيلي و المخابرات الأمريكية، و خصوصاً بعد بناء المشاريع الخدمية بعد عودة هونج كونج إلى الصين و النمو الصاروخى لإقتصاديات للنمور الاسيوية، و سيضمحل هذا الإعتماد تدريجياً حيث إن هذا الإعتماد المخابراتى كان بسبب كمية المبادلات التجارية الضخمة التى كانت تجرى على أرض الإمارات..

4. و قال أن الامارات أكثر الدول العربية التي تربطها علاقات تجارية واقتصادية حميمة مع ايران خوفاً من تدمير البنية التحتية للإمارات فيما إذا نشبت حرب بين أمريكا و إيران و سحب البساط لبتجارى من دبى إلى مصر سيعمل على ترك الإمارات دون غطاء جوى أمريكي عمداً كى يتم تدمير مرافقها و تأتى شركات أمريكية لإعادة بناءه بالأموال الإماراتية المودعة فى أمريكا..

وأكد أن الإمارات الثورة المضادة ضد الجيش السوري الحر و الثورة المصرية حتى لا يتم نجاح التواصل بين تركيا و مصر و هذا سيؤدى إلى فتح الأبواب التجارية الأوروبية للمنتجات السورية و المصرية و تصبح الحاجة إلى مشاريع أعمار منطقة قناة السويس هى اللطمة للإقتصاد الإماراتى الخدمى.

وأكد تشومسكي فى ختام الندوة بأن النظام المصرى إذا ما تمكن من تنفيذ هذا المشروع العملاق فى منطقة قناة السويس، فإن مصر ستنتقل إلى مصاف الدول المتقدمة إقتصادياً، و قال يجب أن يتم تطوير أنظمة التعليم و الثقافة التعليمية فى مصر كى تواكب النهضة المستقبلية.

طفل عمره سنة ونصف ممنوع من السفر لأن والده معتقل..!

منّع جهاز الأمن الإماراتي زوجة أحد المعتقلين في سجون أمن الدولة من السفر خارج البلاد بعد وصولها إلى المطار لغرض علاج طفلها في إحدى دول الخارج ، بالإضافة للعشرات من المواطنين .

وتحدث مصادر أن هناك قائمة بمنع سفر المئات من المواطنين بينهم جنسيات عربية ،في أسوء حالة تخبط تعيشها البلاد مُنذ تأسيسها في 1971 م .

وافادت مصادر (وطن) ان الممنوعين من السفر شملت اسماء أطفال، بينهم طفل لم يتجاوز عمره السنة والنصف سنة فقط لأن والده معتقل في السجون الإماراتية.

وقالت مصادر للموقع الإماراتي المعارض "ايماسك" أن هناك قائمة أخرى تضم الممنوعين من دخول الإمارات جرى العمل بها مُنذ يوليو الماضي وسط خلافات بين جهاز الأمن الإماراتي حول طريقة التعامل ، في حين تُصر جهة على اعتقال كل الأشخاص –ضمن القائمة- العرب والإماراتيين الذي يحاولون دخول الدولة .فيما يذهب البعض بطردهم من المطار أو ابلاغ قُنصليات الدولة بإبلاغهم في حال طلب دخول الإمارات.

وكان جهاز الأمن الإماراتي قد جمّد حسابات المُعتقلين وأهاليهم بمن فيهم الأطفال والموتى بدون شرح الأسباب ، واكتفت البنوك بتعليل ذلك بأوامر عليا شفوية.

ولم تُعلق النيابة العامة على قوائم منع السفر ، ورفض القضاء الإماراتي ممثلاً بوزارة العدل الحديث عن الموضوع عند سؤالهم عن السبب .

ويعتقل جهاز الأمن الإماراتي 72 ناشطاً حقوقياً بدون تهمة بسبب المطالبة بالإصلاحات السياسية داخل الدولة .

سكان الإمارات أصلهم أردنيون

أكد الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أن الأنباط قدموا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة قبل نحو 4000 عام من منطقة شرق الأردن، عندما كانت هذه المنطقة خالية تماماً من السكان، وهم أصل سكانها، وفقاً لدراسة سموه وبحثه في موضوع القبائل. وبيّن سموه في مداخلته الهاتفية مع برنامج «الرابعة والناس»، الذي يُذاع مباشرة عبر أثير إذاعة الرابعة من إمارة عجمان، أن «منطقة شرق الأردن»، التي قدم منها الأنباط، هي أول منطقة بدأت بالتطور في تاريخ البشرية حتى قبل تطور الصين بآلاف السنين، مشيراً إلى أن القبائل التي أتت من هناك واستوطنت دولة الإمارات العربية المتحدة هي أصل التطور عندما كانت المنطقة خالية من السكان. وأضاف صاحب السمو حاكم الشارقة أن نتيجة هذا التطور الاجتماعي في منطقة شرق الأردن جعلت الإنسان الموجود على تلك الأرض بدل أن يكون لاقطاً وجامعاً للثمار من تحت الشجر زارعاً لها، وبدل أن يكون صائداً للحيوانات والدواجن كان

يعمل على تربية الأغنام والماشية. وأضاف سموه أنه نتيجة للتطور الحاصل في منطقة شرق الأردن، ازدحم المكان وبدأت المنطقة بالتمدد، وتكونت دولة الأنباط منذ نحو 6000 سنة. وبيّن صاحب السمو حاكم الشارقة أنه قبل 4000 سنة من هذا التاريخ عبرت هذه الأعداد من دولة الأنباط على طول ساحل جبال الحجاز حتى وصلت إلى دولة الإمارات وعُمان، مؤكداً أن أصل سكان دولة الإمارات وهؤلاء الناس من هذه الدولة التي تسمى دولة الأنباط، ولفت إلى أن هؤلاء الأنباط عندما حضروا إلى الإمارات جاءوا بأمور كثيرة كانت موجودة في تلك المنطقة، ونقلوها إلى هذا المكان الذي كان خالياً من البشر. وأكد سموه أن عشائر الشحوح والحبوس أو الظهوريين هم أصل أهل دولة الإمارات العربية المتحدة الذين حضروا إليها قبل 4000 سنة، عندما كانت المنطقة خالية من السكان، واستشهد ببعض الظواهر الأثرية التي تعتبر شواهد تاريخية على مجيء الأنباط، وبقيت موجودة، مشيراً إلى أن القبور الموجودة في المنطقة هي قبور بحجرات رباعية بالنظام الموجود في شرق الأردن نفسه، وكذلك نظام الري الموجود في الإمارات وشرق الأردن هو نفسه، وهذا يسمى الداودي نسبة إلى داود بن سليمان. وأشار صاحب السمو حاكم الشارقة إلى بعض الروايات الخاطئة التي تتحدث عن أن مالك بن فهم هو أصل سكان هذه المنطقة، بينما الحقائق التاريخية تشير إلى أنه وصل إلى هذه المنطقة قبل 2360 سنة، بينما الأنباط موجودون في المنطقة قبله بنحو 1700 سنة، موضحاً أن مالك بن فهم هو أزدي يمني، وهناك اختلاف في الشكل والطبع واللسان. وقال سموه إن الأنباط احتفظوا بلغتهم القديمة، وهي اللغة العربية القديمة، وهي نفسها التي يتحدثون بها، واستطاعوا الحفاظ عليها بسبب انعزالهم، وأردف أنه عندما أتى مالك بن فهم إلى المنطقة كانت قبائل الأنباط هي الحاكمة، ثم بعد ذلك منهم من عاد إلى شرق الأردن، وآخرون لجأوا إلى الجبال. وأضاف أن من أتوا من اليمن هم من العرب أيضاً، مشيراً إلى أنه يقال في التاريخ إن عرب عمان «استنبطوا»، أي صاروا أنباطاً، ومنها يأتي الشعر النبطي غير الموجود أصلاً في الدول العربية أو الألسن العربية الأخرى، بينما هو لسان آخر يسمى النبطي، ولا يوجد هذا الشعر في الجزيرة العربية. وأشار إلى أن القبائل الأخرى أتت إلى المنطقة قبل وبعد وصول الإسلام بفترة. وتحدث عن أصول تسمية العشائر العائدة إلى الأنباط، مبيناً أن الحبوس سموا بذلك كونهم انحبسوا في الجبال، بينما الظهوريون أطلقت عليهم هذه التسمية كونهم أظهروا الزكاة عند جبايتها، والشحوح أطلقت عليهم هذه التسمية لأنهم شحوا بالزكاة بعد حادثة تعلقت بضرب امرأة منهم رفضت إعطاء الزكاة، مؤكداً سموه أن ما قيل عن الشحوح إنهم ردة عُمان هو كلام عارٍ من الصحة. ووصف سموه طريق الأنباط عند قدومهم إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الذي اتبعوه، مشيراً إلى أنهم لم يقطعوا الصحراء لعدم وجود الماء، فجاءوا عن طريق جبال تبوك ووصلوا إلى الحجاز، ومن الحجاز أتوا إلى هنا، ومن الشواهد التي تؤكد صحة الأصول العائدة إلى الأنباط التي تحدث عنها صاحب السمو حاكم الشارقة، أنه عند أخذ عينات أهالي منطقة الجزيرة العربية وتحليلها عن طريق الـ«دي إن إيه» تبين أنها تعود إلى الأنباط، خصوصاً أنهم استوطنوا أماكن أخرى نتيجة تخلفهم في الطريق خلال مجيئهم للدولة.

اعتقالات في الامارات

اعتقل جهاز الأمن الدبلوماسي السابق ناجي راشد النعيمي والتربوي ماجد الشاعر الشامسي ليرتفع عدد المعتقلين إلى 66 معتقلاً طالبوا بالإصلاحات السياسية داخل الدولة .

وترفض الجهات المعنية توجيه أي اتهامات إلى المعتقلين في سجون لم يعرف مكانها حتى اللحظة وتقول المنظمات والتقارير الدولية أنهم يتعرضون للتعذيب الجسدي والنفسي .

ويأتي اعتقال الناشطين الحقوقيين بعد أيام فقط من نشر البعثة الحقوقية التي زارت الإمارات في 30 أكتوبر وحتى 3 نوفمبر الماضيين للتحقيق في قضايا انتهاكات حقوق الإنسان داخل الدولة .

وكان الدبلوماسي السابق النعيمي قد اعتقل في العراق أثناء تمثيله للدولة وأفرج عنه في 18 مايو 2006 بعد أسبوعين من الاعتقال.

ويرى حقوقيون أن جهاز الأمن يتمتع بقابلية القمع المنظم ،وعلى مراحل ،ويتقن صناعة القوانين التي تتناسب ومسلسلة الأمني لتدمير سمعة الإمارات الحقوقية .

ويضيف الحقوقيون أن قرار البرلمان الأوروبي في 26 أكتوبر الذي طالب الإمارات بوقف الانتهاكات والإفراج عن المعتقلين أرَبك الخطة الأمنية التي سعت لإخفاء أصوات المطالبين بالإصلاح ؛ ويحاول الآن العودة إلى المسلسل القمعي عقب إصدار قانون جرائم تقنية المعلومات الذي يجرم أي دعوة للمعارضة وحق ابدأ الرأي وبدأ باعتقال شاب في 18 من عمره وأعقبه باعتقال دبلوماسي سابق .

وكانت بعثة لعدد من المنظمات الدولية قد أصدرت بياناً في 10 ديسمبر يؤكد النتائج التي أقرها البرلمان الأوروبي ونفت البعثة أن تكون النتائج متحاملة أو متحيزة كما كانت تزعم السلطات .

لماذا الإمارات ستتعرض إلى هجمات إلكترونية معقدة

نشرت اليوم شركة “سيمانتك” المتخصصة في مجال الأمن المعلوماتي و “نورتونالتابعة لها توقعاتهما الخاصة بالجرائم والتهديدات الإلكترونية لعام 2013.

وتشير هذه التوقعات إلى أن الإمارات العربية المتحدة ستكون هدفًا للجرائم الإلكترونية التي تستهدف المستخدمين في الشركات أو المستخدمين العاديين. وقد صُنِّفت الإمارات في العام الماضي كإحدى أكثر الدول تعرّضًا للرسائل الإلكترونية المزعجة (سبام) على مستوى العالم، إذ بلغت نسبة هذه الرسائل 73% من إجمالي الرسائل وفقًا لتقرير سيمانتك للعام 2011 حول التهديدات الأمنية العالمية عبر الإنترنت، كما فاقت نسبة الرسائل

المزعجة الواردة إلى الإمارات خلال الأشهر الستة الأخيرة المتوسط الشهري لها وفقًا لتقرير سيمانتك الشهري لاستقصاء المعلومات. ويمكن ربط النسبة المرتفعة للرسائل المزعجة بتركيز المتخصصين في الجرائم الإلكترونية على الإمارات نظرًا للانتشار السريع والمتزايد للإنترنت واستخدام البرامج المقرصنة أو غير المرخّصة فيها، مما يجعل عمليات الاختراق أكثر جدوى حال نجاحها.

وقد أظهر تقرير نورتون للجرائم الإلكترونية في وقت سابق هذا العام 2012 أن 1.5 مليون مستخدم قد وقعوا ضحية للجرائم الإلكترونية في الإمارات خلال الأشهر الأثني عشر الأخيرة، مما كبّد المؤسسات والشركات العاملة في الإمارات خسارات مالية بلغت 422 مليون دولار (1.5 مليار درهم). ومن المتوقع أن تتسبب الهجمات الإلكترونية بمصاعب أكبر خلال العام القادم نظرًا لزيادة الأشكال الجديدة لهذه الهجمات مقارنة بالعام الماضي، لاسيما الهجمات التي تستهدف الأجهزة المحمولة والشبكات الاجتماعية. وقد شهد العام 2012 وقوع 46% من مستخدمي الشبكات الاجتماعية في الإمارات كضحايا للجرائم الإلكترونية التي تستهدف هذه الشبكات، وهي نسبة مرتفعة مقارنة مع النسبة العالمية التي بلغت 39%.

وبهذه المناسبة قال جستن دو، مدير الإجراءات الأمنية والسحابية لدى سيمانتك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن الشركة تتوقع ازديادًا مستمرًا في الهجمات الموجَّهة التي تستهدف الحكومات والشركات والأفراد خلال العام 2013، إذ تقف وراء هذه الهجمات دوافع سياسية ومالية، وستشهد الإمارات إلى جانب الجرائم الإلكترونية التقليدية هجمات معقّدة تعود إلى النسبة المرتفعة من الأجهزة المحمولة التي يملكها كل شخص هنا، وقد ازدادت الجرائم الإلكترونية عالميا بنسبة 81% مقارنة بالعام 2011 مما يحتِّم على المؤسسات في الشرق الأوسط توخي الحذر والاهتمام بحماية معلوماتها.

وقالت الشركة أنها تتوقع للعام 2013، تصاعد الصراعات عبر الإنترنت، إذ ستلعب الصراعات بين الدول والمنظمات والأفراد دورًا جوهريًا في عالم الانترنت، فالدول أو المجموعات المنظمة من الأفراد سيستمرون باستخدام الانترنت من أجل إتلاف أو تدمير المعلومات أو الأموال الآمنة لأهدافهم. فسيشهد العام 2013 في عالم الانترنت ما يدعى على أرض الواقع باستعراض القوى، حيث باتت الدول والمنظمات وحتى المجموعات من الأفراد تستعين بقراصنة الحاسب لإظهار مدى قوتها وإرسال رسائل ذات أهداف ومعاني واضحة.

وتتوقع الشركة أيضًا للعام المقبل أن تحل البرمجية الخبيثة “Ransomware” محل “Scareware”، بعد أن بدأت موجة برامج مكافحة الفيروسات الوهمية بالتلاشي مع ظهور الأحكام الجنائية الخاصة بهذا النوع من الأنشطة الإجرامية عبر الإنترنت، إلا أن نوع جديد من البرمجيات الخبيثة الأقوى قد ظهر مؤخرًا ويدعى “Ransomware”. وتتجاوز هذه البرمجيات عملية القيام بخداع الضحايا التقليدية للوصول إلى حد الإخافة والترهيب. ففي العام 2013، من المتوقع أن يبدأ مجرمو الإنترنت باستخدام سبل محجوبة أكثر مهنية تصل إلى حد استفزاز ضحاياهم، واستخدام الأساليب التي تجعل من الصعب استعادة البيانات بعد معالجة البرنامج وإزالته.

أما في مسألة البرمجيات الخبيثة والهواتف المحمولة توقعت الشركة أن تعمل البرمجيات الخبيثة التي تهاجم أجهزة الهواتف المحمولة والتي تدعى “Madware” على تعطيل جهاز المستخدم، وبإمكانها إفشاء تفاصيل عن موقع الجهاز ومعلومات الاتصال المخزنة بداخله وكشفه أمام مجرمي الانترنت. ويقوم “Madware”، الذي غالبًا ما يتسلل إلى هاتف المستخدم عند قيامه بتحميل إحدى التطبيقات، في أغلب الأحيان بإرسال تنبيهات منسدلة إلى شريط الإشعارات، ويضيف الرموز، ويغير من إعدادات المتصفح، ويقوم بجمع المعلومات الشخصية الموجودة في الجهاز. فخلال الأشهر التسعة الماضية، ازداد عدد التطبيقات بما فيها الأكثر عدوانية من نوع “Madware” بنسبة 210 بالمائة. وبسبب إمكانية جمع موقع ومعلومات الجهاز بشكل مشروع من قبل شبكات الإعلان، تتوقع شركة “سيمانتكزيادة استخدام “Madware” نتيجة سعي المزيد من الشركات إلى تنمية إيراداتها من خلال نشر الإعلانات عبر الهواتف المحمولة.

وأشارت شركة “سيمانتك” أن المستخدمين باتوا يثقون بوسائل الإعلام الاجتماعية كمستهلكين، حيث يقومون بتبادل المعلومات الشخصية، وإنفاق المال على الألعاب وعلى إرسال الهدايا للأصدقاء. لذا بدأت هذه الشبكات بإيجاد طرق جديدة لجني الأموال من خلال منصاتها، وذلك بالسماح لأعضائها بشراء وإرسال الهدايا الحقيقية، وهو ما يفتح الأبواب أمام قراصنة الإنترنت لاستخدام وسائل جديدة لتمهيد الطريق لهجماتهم. حيث تتوقع شركة “سيمانتك” زيادة في نسبة هجمات البرمجيات الخبيثة التي تسرق تفويض الدفع في الشبكات الاجتماعية، وخداع المستخدمين ودفعهم إلى تقديم تفاصيل الدفع وغيرها من المعلومات الشخصية القيمة إلى شبكات اجتماعية وهمية.

ومع تواصل استخدام الأجهزة المحمولة الغير مدارة ضمن شبكات الشركات والتقاط البيانات التي يتم تخزينها في وقت لاحق على سحابة أخرى، يتزايد خطر التعرض للاختراقات والهجمات التي تستهدف البيانات الموجودة على أجهزة الهواتف المحمولة. وتقوم بعض هذه البرمجيات الخبيثة على تكرار التهديدات القديمة، مثل القيام بسرقة المعلومات من الأجهزة. ولكنها قامت بإيجاد خدع جديدة ومتطورة أكثر مقارنة بخدع البرمجيات الخبيثة القديمة. فالبرمجيات الخبيثة الحالية الخاصة بأجهزة الهواتف المحمولة تقوم بإرسال رسائل نصية تمكن الأشرار من الاستفادة منها. ففي العام 2013، ستتقدم تقنيات الهواتف المحمولة مما سيفسح المجال أمام خلق فرص اختراق جديدة لمجرمي الانترنت.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن زيادة استخدام خدمة الحوسبة المتنقلة سيجهد البنية التحتية لجدران الحماية “SSL” في الهاتف المحمول، مما يكشف عن وجود قضية محورية وهامة، وهي أن عملية تصفح الإنترنت من خلال متصفحات الهاتف المحمول لا تخضع للحماية المناسبة عن طريق بروتوكول”SSL”. وهو الأمر الذي سيعمل على تفاقم هذه المشكلة، أن العديد من عمليات التصفح هذه تتم باستخدام تطبيقات غير آمنة، مما يزيد من عدد المخاطر المضافة إلى الجدول، تمامًا مثل الرجل الذي يقع في وسط حقل رماية، على حد وصف الشركة.

دبي, بلد الأحلام للكثير من العرب

دبي....مدينة عالمية بدراية وتفصيل يقدم هيرمان عرضا لكيفية تحول الخليج من عهد البداوة إلى مركز مفرط في التطور في عالم الاقتصاد الحديث. وخلال فترة جيل واحد تمكن سكان الخليج من تحقيق قفزة نوعية منقطعة النظير. ويوضح الاقتصادي وباحث الدراسات الإسلامية كيف تحققت قصة النجاح هذه وكيف أسهمت فيها جوانب لا تحصى من مختلف المجالات مثل التخطيط العمراني والثقافة والبيئة والمجتمع والتاريخ. ويحصل قارئ الكتاب على معلومات حول المشاكل الصحية التي طرأت بسبب الثروة الجديدة لعرب الخليج، وحول فقاعة العقارات في دبي. عيب صغير في الكتاب: وهو أن الاستطلاعات الصحفية، التي يتم إلحاقها بكل فصل على حدة، سبق وأن جرى نشرها في صحيفة "فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ"، مثل تقرير حول العمال الأجانب في دبي اللذين يقاتلون من أجل حقوق العمل، أو حول الحماس للموسيقى الكلاسيكية في أبو ظبي.

كقوة دافعة في الإمارات تبرز دبي في المقام الأول، فقد أصبحت هذه المدينة، بالنسبة لهيرمان، مرادفا لقدرة العرب على تحقيق إنجازات مبهرة، عندما تتوفر لهم الحرية لذلك. والحاضرة التي يتم تشبيهها، في أحيان كثيرة، بـ"ديزني لاند"، غدت بلد الأحلام بالنسبة للعرب، تماما مثل أمريكا في القرن التاسع عشر، عندما كانت حينها الهدف المنشود للأوروبيين الفقراء. وفي الخليج نشأت حالة من التعايش بين الرأسمالية والإسلام، الأمر الذي يثير إعجاب هيرمان، دون إغفال الجوانب المظلمة وعيوب هذه التجربة. وخلافا لدول نفطية أخرى مثل ليبيا فقد نجحت دول الخليج، في وضع عائدات القطاع النفطي المربح في تطوير الاقتصاد والمجتمع على المدى الطويل.

تشكل الإمارات نموذجا فريدا في تعايش الدين والحداثة ويرى الصحافي الألماني بأن صعود دبي، لتكون مدينة عالمية، جاء نتيجة التخطيط الاستراتيجي وبصيرة الأسرة الحاكمة. فمن خلال الاستثمارات الموجهة في الخدمات اللوجستية والبنية التحتية والعقارات والخدمات المالية غدت المدينة مركزا عالميا للتجارة بين أوروبا وآسيا. وأخيرا وليس آخرا يعود الأمر أيضا إلى الفهم البراغماتي للإسلام، الذي ما زال سائدا في دول الخليج، على الرغم من أن المظاهر الدينية الخارجية صارت أكثر أهمية.

Loading...
Loading...
Loading...